ستقوم هيئة الزكاة الوطنية بإرسال متطوعين وفريق طبي إلى منطقة Asmat في مقاطعة Papua في ليلة الخميس (18/1). وتم نشر الفريق المكون من ثلاثة أشخاص للتغلب على تفشي الحصبة وسوء التغذية في قريةNakai، ومنطقةPulauTiga ، ومدينةAgatsفي مقاطعةPapua.

وقال رئيس مركز الأزمات في هيئة الزكاة الوطنية الدكتور ميزي فاريزال أكماد خلال مؤتمر صحفي عقد في جاكرتا يوم الخميس (18/1): "ان شاء الله، سنغادر الليلة مع الأدوية والمواد الغذائية، و نطلب الدعم و المساعدة لإخواننا في Asmat ) .

وفقا لمدير مستشفى لهيئة الزكاة الوطنية )دار الصحة) اندونيسيا، وسيقوم الفريق بإجراء تقييم للأوضاع في Asmat لمدة أسبوع  ثم ستقوم هيئة الزكاة الوطنية بعد ذلك بإرسال فريق آخر للبقاء لمدة ستة أشهر فيAsmat. و اضاف بقوله "لن ندع حالات  الحصبة تسبب  في الموت"

وفي السابق، قامت "بازناس" ببناء مركز للأزمات من أجل الرد على المشاكل وقعت في المجتمع المحلي ووضعت برامج لمواجهة الكوارث في Asmat .

وأوضح مُفوضُ هيئة الزكاة الوطنية السيدة نانا مينتارتي أن هيئة الزكاة الوطنيةستطلق برامج للإستجابة فضلا عن برنامج طويلة الأجل لمنطقة Asmat. ووفقا لها، فإن الفريق الذي سيتم إرساله إلى Asmat سيعمل على تعليم  المجتمع المحلي و توعيتة حول الصحة.

وقد رأت نانا أن تفشي المرض يرجع إلى العادات أو ضعف التعليم أو الفهم أو المعرفة للمجتمع المحلي حول الصحة. واضافت "هذا هو ما سوف تحرص هيئة الزكاة الوطنيةعلى إيصاله للناس عند تقديم الأطعمة الغذائية وخاصة للأطفال الصغار، لذلك نحن نأمل أن المستوى الغذائي للأطفال الصغار يتحسن كذلك".

وفي الوقت نفسه، قال مدير توزيع وتحصيل الزكاة و التنسيق و التخطط والتنمية والتعليم والتدريب محمد ناصر تاجانغ أن هيئة الزكاة الوطنيةذهبت مباشرة إلى Asmat لأن سوء التغذية وحالات الحصبة قد تسببت في وفاة عشرات الأطفال وترى هيئة الزكاة الوطنيةهذا الكارثة على أنها مآساة و حزن الأمة" و اضاف ناصر "سنبذل قصارى جهدنا و سنبقى هناك حتى تحل مشاكل مجتمعAsmat".

(puskasbaznas.com)